النيك العنيف بين البواب والست عايدة

كنت اتلذذ في النيك مع الست عايدة كثيرا انا من اسوان اخذنى خالى لاشتغل معه بواب لان خالى رجل كبير فى السن محتاج الى شخص يساعده وذهبت معه وهذه اول مرة اذهب الى القاهرة وعرفنى خالى الشقق واخلاق الناس اللى فيها وكان سكنى غرفة على السطوح لان خالى يسكن فى الدور الارضى ليس عنده مكان لى وكنت اجيب طلبات السكان وكان عمرى 15 عام فى ذلك الوقت كنت خجولا جدا ولا اعرف شئ عن الجنس وكانت سيدة تسكن امامى فى غرفة على السطوح عمرالسيدة 45 عام واسمها الست جمالات واعتبرها مثل امى تأتى بالشاى مع المغربية وتحكى معى هذه المراة عن حياة السكان في النيك الساخن وكان جسم الست جمالات مليان ذات الطيز الكبيرة وفى يوم اتت بالاكل وجلست بجوارى ووضعت يدها حول رقبتى تداعبنى وقالت انا عندى زيت الزيتون ادلكك بيه جسمك يخلى جسمك قوى واخذتنى عندها وخلعت لى هدومى ما عدا الكلوت وكنت خجلان منها لاني عمري ما اتخيلت اني رح اجرب النيك معاها وقالت انت مكسوف منى انا زى امك ورقدتنى على بطنى وانا نائم على السرير ودخلت الحمام وانتظرتها واتت بالزيت وهى لابسه قميص قصير وجلست على طيزى تدلك فى رقبتى وحولها ببطء ثم تدلك ظهرى بطريقة الاثارة و النيك وزبرى انتصب ثم نزلت اسفل ظهرى ودخلت يديها فى الكلوت تدلك فى فلقتين طيزى وخلعت الكلوت ابتاعى ووضعت بين وراكى حتى وصلت الى بيضاتى تداعب فيهم وانا فى شدة الخجل من النيك معها واتنفخه فى يدها ووضعت اصابعها بين طيزى وبدأت تداعب حول فتحة طيزى وضغطت بصابعها فى الفتحة وهى تبعبص فيه وانا مستمتع بصابعها وقلبتنى على ظهرى وامسكت زبرى تدلك فيه من اعلى الى اسفل مع مداعبة بيضى وتقولى خسارة زبرك كله شباب محروم من المتعة انت زبرك حلو وطويل واى وحدة ست تتمنى ان تاخده فى كسها محدش يعرف قيمة زبرك غيرى انا انا اتخنه واسمنه حتى يكبر اوى ويذوقني النيك وامسكت به ومصته فى بقها وخلعت الكلوت واول مرة اشوف كس حقيقى قالت ايه رأيك فى كسى يستاهل زبرك وقربت على كسها وبوست فيه ولحست ومصيت فى البظر حتى هاجت تعالى حبيبى ريح خالتك جمالات هات زبرك قدام كسى وامسكت زبرى ومسحت فتحة كسها ودخلته قالت دخل وطلع فيه اه يا كسى اح اح زبرك جامد قوى وتخين وقبلتنى من فمها ومصت شفايفى وقلت لها انا خلاص افضى فى كسك ولا من بره قالت املاكسى بلبنك وكان اول مرة اجرب النيك وحدة ست وعلمتنى ازاى انيك وحدة ست وطلبت منى ان انيك جارتنا وهى سيدةمتزوجة لها سنة وزوجها عنده عجز جنسى قالت الست جمالات كل يوم انزل عند زوجها ادلك زبره علشان يتنصب وادلع فيه وابعبصه وهو يستمتع بالبعبيص وطلبت منه ان يريح كس زوجته انصاف واشارت عليه ان احد من صبيانه فى المحل ينيك مراته ويحفظ سره وارسل المعلم صبى الى زوجته واخذته الست عايدة الواد فى اوضة النوم لينيكها مقدرش لان الست عايدة ست جسمها مليان وظيازها سمينة عايزة زبر غليط .

وفى يوم طلب منى المعلم زوج الست عايدة ان اشترى احتياجات البيت وقالى اى حاجة تطلبها الست نفذهاواعطانى مبلغ كبير واتيت عند الست عايدة وكانت لابسة روب شفاف وتحته قميص قصير قالت تعالى ادخل ورايتها بهذا المنظر الذى يصلب الزبور وجلست على كرسى السفرة وقدمت لى الاكل وقلت لها شكرا انا اتغديت قالت انت بتتعب كتير ولازم تتغذا وامسكت الاكل ووضعته فى فمى وهى تزغطنى وحوطتنى بذراعها وتطعمنى وبعد ذلك انا عندى ديك رومى كبير وسمين ممكن تساعدنى علشان ادبحه وانضفه هو فى الحمام ودخلت المطبخ وطيازها تترقص ببعضها واتت بالسكين واخذتنى ودخلنا الحمام وكان واسع جدا ونظرت الى الديك قالت انت كبرت وسمنت تعالى لما ادلعك وميلت على الديك لتمسكه وطيزها الكبيرة احتكت بزبرى المنتصب بين فلقتين الطيز وجلست بيه على الارض ووقعدت عليه بطيازها وضمت جناحيه من بين وراكها وشمرت الروب وظهر الكلوت البمبى الشفاف المنفوخ ما بين وراكها البيضاءوهى جالسه على الديك لتذبحه وامسكت برقبته الطويلة الناعمة مثل الزبر تداعب فيه وميلت رقبته نحو كسها تلعب برقبته واليك تحت طيازها واتمنيت ان اكون مثل الديك تدفينى تحتيها وتصلب زبرى وطول اوى ثم وضعت السكين على رقبته وذبحته وهو يتحرك من تحتها وتضغط عليه بكسها وبطيازها حتى ظرطت على الديك وتركته يفرفت واخذته فى طبق جوين تنتفه وتنظفه وفردت وركها وثنيت الثانى ووضعت الديك امام كسها تنضفه وانا اصب لها الماء الساخن لتنتفه والتفتت الي وقالت يستهل الديك ان ادبحه وانضفه انا كبرته وسمنته ودلعته علشان ادبحه وانضفه انت لو وحدة ست قالت لك تعالى ازغطك واسمنك تحتى علشان تكبر وتسمن وتدبحك وتنضفك توافق قلت لها يا ست عايدة لو وحدة ست زيك كدة اوافق ولو قالت لك تعالى ادلعك وادفيك تحتى توافق قتلها ايوة و انا احلم في النيك معاك وقامت الست عايدة من على الديك ومسكت يدى ودخلت الاوضة النوم واغلقت الباب قلت لها احسن المعلم يجى قالت المعلم عارف انك معى هو مش قلك نفذ اللىتقول عليه الست واسمع كلامها قلت ايوة واخلعت لى الهدوم وضمتنى بذراعيها وامسكت زبرى تداعب فيه وضمت زبرى بين بزازهاالكبار وطول وانتصب وقبلتنى من بقها ومصيت شفايفها ثم وضعتنى تحت طيازها وغطتنى بكسها السمين الناعم وهى تميل ببقها علي وانا امص والحس من بقها العسل واحضن طيازها السمينة قلت لها نفسى اثناء النيك الحس طيزك واشمها وخلعت الكلوت وميلت طيزها امام فمى واملس وادلك فى فلقتين طيزها حتى تملكت من فتحة الطيز ووضعت لسانى فى فتحة طيزها ولحست قالت كفاية حبيبى احسن افسى عليك

قلتلها انا عايزك تفسى وتزرطى علشان اشم طيزك وثم جلست على وجهى بكسها وضعت لسانى فى كسها امص بظرها والحسه وامسكت زبرى تلحس وتمص ووضعته على فتحة الكس وجلست عليه واندفع بداخلها تدعك فيه وفى بيضانى تحاول ان تدخلهم فى كسها وامسكت ببزتها امص الحلمه وقلت لها انيكك فى طيزك ودهنت لها فتحة طيزها وادخلت زبرى شوية شوية وهى تتالم من لذة الزبر اح اف زبرك تخين خالص وطويل مالى طيزى قلت لها انت احلى طيز يا بخت الديك اللى دبحتيه تحت طيزك قالت انا محرومة من النيك كل يوم اخد الديك ادلعه واضعة تحت طيزى واميل رقبته عند كسى وادلك كسى بيه وساعات اخد رقبه الديك واضعها فى الكلوت وهو بيحرك رقبته يمتع كسى ولما شفتك قلت انت اللى احطك فى كسى وادبح الديك وانت تكون مكانه . واخرجت زبرى من طيزها ونامت على ظهرها ووضعت الزبر فى كسها واندفع بداخلها ودعكته تحتى ومصيت فمها وحلمه بزتها وتقول اح اح كسى كسى اف زبرك تخين وسمين على كسى مش قادرة علية اف اف اح كس ورفعت وراكها الى اعلى ليتمكن زبرى ان يغوض فى اعماق كسها وفرغت اللبن فى كسها حتى امتلا ونمت فى حضنها نوم كله دفئ وحنان ووضعت راسى على بزازها ووضعت وركها على وسطى لتدفئ زبرى تحت كسها وكل يوم اتنعم في النيك معها لتعوض الحرمان وانتهت القصة وارجو تعجبكم

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *