اسخن زب ينيكني في كسي مع الجار المجنون ذو الزب الضخم و حليبه الساخن جدا – الجزء 1

في هذه المغامرة الساخنة كنت مع اسخن زبي ينيكني من الكس في حياتي و كان صاحبه جارنا المجنون الذي يسكن امامنا و هو ابكم و اصم و لا يعي اي شيء يدور من حوله و لكن انا كنت نظر اليه بنظرات فيها الكثير من الشهوة لعدة اسباب . و من بين الاسباب هي اني انا انسانة خجولة جدا و اخاف من مغامرات الجنس و الفضائح لاني تربيت في عائلة محافظة و منغلقة جدا و السبب الثاني هو اني مطلقة حيث لم اهنئ بالزواج الا لمدة ثلاث شهور و لكن السبب الرئيسي هو انه ابكم و اصم اي انه لن يفضحني مهما حدث و لذلك كنت كلا ازورهم في بيتهم احاول الاحتكاك على زبه بطيزي و احاول لمس زبه و لكن دائما كنت اجد زبه مرتخي

و جاء اليوم الذي تحقق حلمي حيث كان هناك عرس في الحي و كان جارنا لوحده في البيت و انا كنت في العرس و بالي مشغول عليه الى ان سمعت امه تنادي على احدى اخواته و تطلب منها ان تاخذ له الطعام و انا تظاهرت اني اري الذهاب الى البيت و اخبرتها اني في طريقي سامر على بيتهم . و فرحت امه كثيرا و اعطتني مفتاح البيت لانها تثق في و اخبرتني ان اعطيه الطعام و اضعه امامه و هو ياكل لوحده و انا حملت بعض الطاعم و الفواكه واسرعت الى بيت الجيران حتى اعيش المتعة مع اسخن زب ينيكني و لاجد الجار المجنون حين فتحت الباب جالس على الرسي ينظر الى النافذة

و ما ان دخلت حتى فتحت امامه ملابسي و اظهرت بزازي بكل حرية و هو ينظر الي و لكن لم يكن يعرف كيف ينظر الى الصدر و وضعت له الطعام فكان ياكل بكل نهم و انا جلست امسح له على زبه المرتخي و لكن حين اكمل طعامه فتحت له سحاب بنطلونه واخرجت له الزب .و بدات ارضع اسخن زب ينيكني و كان كبير جدا و انتصب بسرعة كبيرة و اصبح مثل الخيارة كبير و طويل و متين جدا و لحست و كان دافئ جدا ثم تركته حالس على الكرسي و رحت اجلس له على زبه و وضعت صدري في فمه حتى يرضع و يمص لي و انا اريد التمتع مع اسخن زب ينيكني و كل شوق و لهفة على الزب و الجنس

و مر زبه باحلى ما يكون في كسي و دخل و احسست بحرارة الزب التي سكنت في مجرى كسي و صرت اهتز بقوة و اهيجه  وبزازي على فمه و هو يرتعش و ينيكني حتى من دون ان يتحرك و انا اتحسس عليه  وافعل فيه كل ما يحلو لي و اشعر اني انا من كان ينيكه و رغم انه لم يكن متجاوب معي الا ان حلاوة زبه و حرارته كانتا كافيتين حتى اتمتع بالجنس .

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *